العينين

الرمش الزائد (فتح العيون وإغلاقها بشكل متكرّر)

بالعادة ترمش عيون الإنسان بين 6-20 مرة في الدقيقة بشكل طبيعيّ، ولكن قد يصل هذا العدد في بعض الأحيان إلى 100 مرة في الدقيقة.. وهذا التسرّع في حركة العيون قد يحمل دلالات مختلفة.. فهو قد يدل على الإثارة أو الإحساس بالملل أو الضغط النفسي. لذا يُنصح بالاعتماد على رموز لغة العيون الأخرى في قراءة انطباعات الشخص الذي نحدّثه.
عند التعامل مع لغة العيون تذكّر القاعدة الأساسية في قراءة لغة الجسد : وهي أن لا تهتم بشكل لغة الجسد، بل اهتمّ بتغيرات لغة الجسد أثناء الحديث أو العمل، فهي تعطيك النتائج والاستدلالات الأدق.

رفع الحواجـب وخفضها بسرعة

تدلّ هذه الحركة على التحيّة أو تفهّم ما يخبرنا به محدثنا.

فرك العين باليـد

هذه الإشارة تحمل دلالات سلبيّة كالتعب أو النعاس أو الشكّ في الكلام الذي نسمعه.

توسّـع الحدقة

الحدقة هي تلك الدائرة السوداء في مركز العين، توسعها دليل على الانجذاب والإعجاب أو على التوتّر.

توسّـع العيـون

هو رمز للاهتمام بأحد الأشخاص أو بشيءٍ ما. عندما تتسع عيون أحدٍ ما لمقابلتك فهذا دليل على أنّه مهتمّ بك ولديه شعور إيجابي تجاه قدومك. كذلك الباعة المهرة يعرفون أنّ توسّع حدقة الزبون هو دليل على اهتمامه بالبضاعة وأنّ صنفاً ما قد أعجبه !!

العينان تنظران للزوايا

image

العينان تنظران إلى الزاوية اليمنى العليا:

إذاً فهذا الشخص يتخيّل أو يختلق معطيات بصريّة (وقد يكون هذا دليلاً على أنّه يكذب)، كما نشاهد في بعض الأفلام الأجنبيّة حيث يكشف المحقّق الكاذب من خلال حركة عيونه.

– العينان تنظران إلى الزاوية اليسرى:

وهذا يدلّ على أنّ محدّثك يستعيد ذكريات سمعية (كأغنية أو محادثة كان قد سمعها سابقاً).

– العينان تنظران إلى الزاوية اليمنى:
وهذا يدلّ على أنّ الإنسان يختلق معطيات سمعيّة (كملحّن يفكّر في تلحين أغنيته عندها ستجد عيونه متجهة إلى الزاوية اليمنى على الأغلب).

image

العينان تنظران إلى الزاوية السفلى اليمنى:
إذاً نظام التمثيل الحسّي مفعّل والإنسان في حالة شعوريّة داخليّة عميقة (وهذا يعني أنّ محدّثك متأثّـر بصدق ومتفاعل معك في الحديث)

– العينان تنظران إلى الزاوية السفلى اليسرى:

إذاً نظام التمثيل الحسّي هو النظام الرئيسي الذي يعمل، والإنسان في حالة حوار داخلي مع نفسه (وهذا يعني أنّ محدّثك شارد في حوار مع ذاته على الأغلب).
تفيدك تقنيات ومهارات لغة العيون كثيراً في مقابلات العمل، وفي أحاديثك مع الناس بشكل عامّ، لتفهم وترصد وتقيّم ردات فعلهم بشكل مستمرّ.. لكن عليك أن تبقي مجموعة من النقاط حاضرة في ذهنك بشكل دائم:
– هذه القراءات هي حالات عامّة وليست صادقة في كلّ الحالات مع كلّ الأشخاص.

Advertisements

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s